القارئ — تفاح المجانين
تفاح المجانين - يحيى يخلف

تفاح المجانين

تفاح المجانين

لم نستطع اللحاق بالخال، كان قد ابتعد وابتعد، وظللنا نرقبه وهو يصعد الجبل المقابل. كان يبدو بحجم رأس الدبوس. وظل يبتعد ويبتعد حتى اختفى تماماً... قال المشط: إنه يعود إلى هناك مثلما تعود الطيور إلى أعشاشها. قال ذلك، وخلع نظارتها فمسح دمعة ثم أعاد النظارة... رجعنا صامتين... وكانت البراري تمتد حولنا مترامية الأطراف. كانت البراري صام... قراءة الكل
أضف تقييم
لا توجد أي مراجعات حاليا
اكتشف كتب جديدة

احصائيات

0
0
0
0
0
أفضل القراء


لا توجد أي بيانات حاليا..