القارئ — الروح وما شجاها
الروح وما شجاها - السيد نجم

الروح وما شجاها

الروح وما شجاها

حتى لحظة عبوره مدخل الفندث واكتشافه لظله، كان يظن أن الآنذال- زملاء العمل- يكذبون عليه ويسخرون منه.فلما رمى نظرة فاحصة ولم يسقطها كعادته في رؤية الأشياء أو أثناء محادثة الناس..ظن أنه شبح الموت وقد تجسد جليا مع بريق زجاج البوابة الفيميه البني، فقال:"اسمي يوسف عرفة" ملابسي من ريس الطير، أقيم في حي العباسية. أما أنت الذي أكرهك وأمق... قراءة الكل
أضف تقييم
لا توجد أي مراجعات حاليا


احصائيات

0
0
0
0
0
شراء الكتاب

الروح وما شجاها
توصل بكتابك لِبابك أينما كنت...
أفضل القراء


لا توجد أي بيانات حاليا..