القارئ — التسجيل

حديث الأمس للناشئة - سفن الكويت القديمة

هي قصص لا يكاد يتطرق إليها الخيال. تحكي ذكريات الماضي وما مر بالبلاد من حوادث، كما تحكي الكثير من أخبار أبناء الكويت السابقين، وتبين كفاحهم الطويل في سبيل الوصول بوطنهم وبأنفسهم إلى المستوى اللائق. ومن المهم أن يعرف الأبناء في عصرنا هذا كل تلك الذكريات ففيها صور للبلاد من جميع النواحي وهي ذات مغزى يدل على التكاتف بين الأهالي، ومدى الصلات التي تشد بعضهم إلى بعض. فيرى الجيل الحالي كم بذل الآباء لوطنهم، وكم كانوا يعملون بجد في مجالات البر والبحر حتى لا تضطرهم الحاجة إلى الآخرين، فعاشوا في كرامة تامة ونفوس لا يتطرق إليها الهوان. وكم هو جدير بالأبناء أن يقرؤوا سيرة الآباء، وأن يقتدوا بهم. هذا هو ما دفع المركز إلى إصدار هذه المجموعة، والأمل معقود على الأبناء في قراءتها والاستفادة منها. وقد ازدانت القصص برسوم معبرة أبدعتها ريشة الفنانة التشكيلية سهيلة النجدي.

الصفحة الرئيسية

التسجيل


اعادة ارسال التفعيل