القارئ — قواعد الفرح


للبيع

قواعد الفرح

يتعلق الامر بفن الحديث مع النفس. صحيح أنّه لا يمكن غض الطرف عن الاخطاء ولكن صحيح أيضا أنّه لا يجب لوم الذّات إلى درجة القسوة عليها وتحطيمها. فالنقد الايجابي هو الذي يجعلني أمشي على رجلي من جديد وليس ذلك النقد الذي يُقعِدني إلى الابد في مكاني. النقد الايجابي هو الذي يقفز بي من الحفرة التي وقعت وفيها وليس ذلك الذي يدفنني فيها. ... قراءة الكل
السعر
100دج
للتواصل

رقم الهاتف البريد الالكتروني تواصل بحسابك

يتعلق الامر بفن الحديث مع النفس. صحيح أنّه لا يمكن غض الطرف عن الاخطاء ولكن صحيح أيضا أنّه لا يجب لوم الذّات إلى درجة القسوة عليها وتحطيمها. فالنقد الايجابي هو الذي يجعلني أمشي على رجلي من جديد وليس ذلك النقد الذي يُقعِدني إلى الابد في مكاني. النقد الايجابي هو الذي يقفز بي من الحفرة التي وقعت وفيها وليس ذلك الذي يدفنني فيها. البكاء المستمر على خيبات الذات سيكوِّن لديك انطباعا لا يُمكن أنْ يُمحى بسهولة. ثم ما فائدة لوم الذات والقسوة عليها بالأحكام، فهل هذا اللوم والنقد سيُخرجك من الفشل ومن الهزيمة ومن الخطأ الذي وقعت فيه، هل القسوة على الذات ستصحِّح لك ماضيك وتحولك الى انسان آخر. فهذا اللوم لا يُقدِّم ولا يُؤخر، ما يهمني في هذه اللحظة هو كيفية الخروج من عنق الزجاجة. فالحديث على النفس ومعها مهم، لأنه سيّحدد لك في الاخير - بفعل التكرار - حكما وانطباعا، وهذا الحكم على الذات، سيؤثر في ثقتك في نفسك، وبالتالي على مواقفك وعلى حياتك. فن الحديث مع النفس هو أنْ لا اقول خبُثت نفسي بل أقول : لقِست نفسي، وأنْ لا اقول: أنا مّجرم قد انتهت حياتي وتلطّخت سّمعتي لأني دخلتُ السجن بل أقول: نعم دخلت السجن وهي هفوة ومازالت الحياة لأثبت أنها هفوة وسوف اكون انسانا مختلفا. فن الحديث مع النفس أنْ لا اقول: لقد ارتكبتُ ذنبا عظيما لا يغفره الله لي بل بالأحرى، أقول : نعم لقد ارتكبت كبيرة وإني لنادم عليها وموقن بأن الله تعالى سيعفو عني ولن اعود إلى ارتكابها أبدا.

المنطقة

الجزائر - الشلف


تصفح المزيد من الاعلانات